القائمة الرئيسية

الصفحات

ما هو المشروع الشخصي للمتعلم؟

ما هو المشروع الشخصي للمتعلم

ما هو المشروع الشخصي للمتعلم؟

المشروع الشخصي للمتعلم: 


يتأسس مفهوم المشروع الشخصي للمتعلم على تفاعل إ إيجابي بين الذات والمحيط باعتباره سيرورة ذاتية وداخلية للمتعلم، بين الذات والذاتية وذهنية وجدانية ونفسية واجتماعية، مع اسقاطات مستقبلية لمساره الدراسي والمهني يعمل على عقلنتها باستمرار. ولهذه السيرورة المتجددة والممتدة في الزمن تمظهرات خارجية تتجلى أساسا في مبادرة المتعلم للاستفادة من خدمات التوجيه المدرسي والمهني والجامعي، وانخراطه في مختلف الأنشطة التربوية ذات الصلة بمشروعه، وسعيه إلى توثيق سيرورة تفكيره في مشروعه، وتفاعله الجدي مع مساطر التوجيه المدرسي والمهني والجامعي.ويقتضي إرساء العمل بالمشروع الشخصي للمتعلم ثلاثة مستلزمات أساسية وهي: 


  • ارساء خدمة مواكبة المشاريع الشخصية للمتعلمين بالمؤسسات. 
  • ارساء بيئة مدرسة مواكبة للمشاريع الشخصية للمتعلمين. 
  • ارساء اليات تتبع واستثمار مواكبة المشاريع الشخصية للمتعلمين. 


إرساء خدمة مواكبة المشاريع الشخصية للمتعلمين بالمؤسسات الثانوية:


تشمل مجموع الخدمات والبرامج والأنشطة والتدخلات التربوية الموجهة للمتعلم ويتم التمييز بين ثلاثة أنواع من المواكبة:

المواكبة التربوية: 

وتتم من طرف الأساتذة وفق مقتضيات المذكرة المنظمة لمهمة وأدوار " الأستاذ الرئيس"، وذلك بهدف تنميةكفايات التربية على الاختيار وبناء المشاريع الشخصية، وباستثمار لمضامين الأنشطة الصفية واللاصفية، والعدد التربويةالداعمة للمشروع الشخصي للمتعلم.

المواكبة الإدارية والتقنية:

وتقوم على تتبع سيرورة المواكبة التربوية وتوثيقها من خلال ملف تتبع المشروع الشخصي وعلى التفاعل مع اختيارات المتعلم في إطار مساطر التوجيه المدرسي والمهني والجامعي، وعلى اتخاذ قرارات مرحلية أو نهائية بخصوص اختيارات المتعلم من طرف المجالس واللجن المتخصصة.


المواكبة التخصصية:

تناط بأطر التوجيه التربوي وذلك من خلال تقديم خدمات تخصصية متنوعة ومتكاملة في مجال التوجيه المدرسي والمهني ويتم التمييز بين مدخلين للمواكبة التخصصية: مواكبة مباشرة تستهد ف المتعلمين بشكل مباشر ومواكبة غير مباشرة تستهدف بيئة المواكبة.

المواكبة المباشرة: 


تقديم خدمة الإعلام المدرسي والمهني والجامعي للمتعلمين. 
تقديم خدمة الاستشارة التربوية للمتعلمين. 
مساعدة المتعلمين على الربط بين المواكبة التربوية التي استفادوا منها وبين مسار تحقيق مشاريعهم الشخصية. 
مساعدة المتعلمين على التعرف على جانبيهم الشخصية والمهنية من خلال مقابلات وروائز. 
مساعدة المتعلمين على تحديد وتدقيق اختياراتهم الدراسية والتكوينية والمهنية. 
تقديم الدعم النفسي الاجتماعي والتربوية السلوكي للمتعلمين. 

المواكبة غير المباشرة: 


  • تقديم الدعم التقني للمؤسسة لإرساء "بيئة المواكبة"؛ 
  • تنسيق جميع العمليات والأنشطة ذات الصلة بالتوجيه المدرسي والمهني التي تنجز بالمؤسسات الثانوية. 
  • تنسيق أعمال "الأساتذة الرؤساء" وتقديم مختلف أ أشكال الدعم والمساندة لهم. 
  • التواصل مع أ باء و أ أولياء المتعلمين بخصوص المشاريع الشخصية أ لبنائهم. 
  • الاطلاع المنتظم على ملف تتبع المشروع الشخصي للمتعلم والتأشير عليه. 
  • التفاعل مع اختيارات المتعلمين في إ اطار مساطر التوجيه المدرسي والمهني والجامعي.

إرساء بيئة مدرسية مواكبة للمشاريع الشخصية للمتعلمين:


يحرص مدير المؤسسة على إرساء " بيئة مدرسية مواكبة"، تضمن للمتعلمين الاستفادة من خدمة المواكبة بأنواعها الثلاث وتسمح لهم بالتعبير عن اختياراتهم الدراسية والتكوينية والمهنية وبالتواصل حول مشاريعهم الشخصية. ولهذا الغرض تتخذ مختلف الترتيبات منها: 


  • تعزيز التنسيق مع الاطار في التوجيه التربوي المكلف بالمؤسسة بصفته مستشارا تقنيا لها. 
  • الحرص على تغطية كل قسم بخدمات "الأستاذ الرئيس". 
  • الارتقاء بالممارسة التربوية بالمؤسسة في مجال التوجيه المدرسي والمهني والجامعي والحرص على استحضارها لمركزية المشروع الشخصي للمتعلم كخيط ناظم للفعل التربوي. 
  • تفعيل أدوار مجالس المؤسسة لاعتماد أنشطة تربوية داعمة للمشاريع الشخصية للمتعلمين. 
  • التنسيق والتواصل أ لفقي والعمودي على مستوى المؤسسة التعليمية بين مختلف الفاعلين ترشيدا لتدخلاتهم وتركيزها على دعم المشاريع الشخصية للمتعلمين. 
  • حسن تدبير مختلف المساطر التقنية والإدارية ذات الصلة بالتوجيه المدرسي والمهني والجامعي، بما فيها ملف تتبع المشروع الشخصي للمتعلم. 
  • تدبير الفضاءات الضرورية لتصريف الأنشطة والتدخلات المبرمجة في إ طار المواكبة، والحرص على ترشيد استعمالها من طرف مختلف الفاعلين المعنيين . 

إرساء اليات تتبع واستثمار مواكبة المشاريع الشخصية للمتعلمين:


لرصد مستوى نضج تفكير المتعلم في مشروعه الشخصي واستثمار ذلك في مساعدته على تحديد اختياراته وتجويد القرارات المتعلقة بها، يتم اعتماد ملف خاص بتتبع المشروع الشخصي لكل متعلم يوضع ضمن ملفه المدرسي، وتتم تعبئته من طرف المتعلم نفسه و"الأستاذ الرئيس" والإطار في التوجيه التربوي ويتضمن:



  • وصف إ جرائي للمشروع الشخصي للمتعلم يحدده هذا الأخير بداية التعليم الثانوي الإعدادي ، وفي نهاية كل سنة من سنوات التعليم الثانوي. 
  • حصيلة الأنشطة التربوية الداعمة للمشروع الشخصي والأنشطة والتدخلات التخصصية التي انخرط فيها المتعلم خلال كل دورة دراسية يرصدها "الأستاذ الرئيس". 
  • رأي "الأستاذ الرئيس" عند نهاية كل دورة دراسية بخصوص مستوى تقدم المتعلم في بناء مشروعه الشخصي. 
  • تقييم سنوي لتطور بعض كفايات المشروع الشخصي لدى المتعلم، ينجزه "الأستاذ الرئيس". 
  • توثيق للتدخلات التصحيحية والداعمة المقترحة من طرف "الأستاذ الرئيس" بداية الدورة الثانية من كل سنة دراسية. 
  • ملاحظات الإطار في التوجيه التربوي نهاية كل دورة دراسية حول مضمون الملف. 
  • حصيلة لاختيارات التوجيه وإعادة التوجيه المعبر عنها من طرف المتعلم، وللقرارات الصادرة بشأنها عن المجالس واللجن المختصة بالمؤسسة.