دليل الاسر لحماية الاطفال من مخاطر الانترنيت 10 أسئلة !

دليل الاسر لحماية الاطفال من مخاطر الانترنيت 10 أسئلة !

دليل الاسر لحماية الاطفال من مخاطر الانترنيت 10 أسئلة !

في ظل تدابير الطوارئ الصحية التي اتخذتها بلادنا لمواجهة انتشار وباء كورونا، يقضي ما يقارب %80 من أطفال المغرب معظم أوقاتهم أمام شاشات الاجهزة الالكترونية، من حواسيب وهواتف ذكية وأجهزة التلفاز الذكية والعادية الموصولة بالانترنيت والاقمار الاصطناعية.
ومع اعتماد نظام جديد في حضور الاطفال للمدارس واعتماد التقنيات والحلول الرقمية لمواصلة التعلم عن بعد، تزايد إقبال الاطفال، من جميع الفئات الاجتماعية، على استعمال شبكة الانترنيت، التي توفر فرصا مثيرة ومبتكرة لمواصلة التعلم ومصدرا جيدا للمعلومات التي يمكن أن تساعدهم في حل واجباتهم المدرسية أو تمنحهم إمكانات للترفيه اعتمادا على الالعاب الالكترونية أو استعمال وسائل التواصل الاجتماعي.
كما أن تطبيقات التواصل االجتماعية و المنصات االفتراضية تساعد الاطفال على البقاء على اتصال مع الاصدقاء وأفراد العائلة.
وعلى الرغم من المتطلبات المتزايدة اليوم، في جميع المهن والقطاعات في المغرب، من أجل مهارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والالمام بالانترنت. فإنه من المهم أن نكون على بينة من المخاطر التي تواجه مستخدمي الانترنت من الاطفال و انعاكاساتها السلبية على صحتهم الجسدية والعقلية والنفسية.
أمام هذا الوضع تتزايد أسئلة الاسر والاطفال حول كيفية الاستفادة من الفرص التي يقدمها الانترنيت للاطفال للتعلم والترفيه والحد من مخاطره المحتملة.

من خلال هذا الدليل، تقدم وزارة التضامن والتنمية االجتماعية والمساواة والاسرة،بتعاون مع اليونيسيف، الاجوبة العملية على بعض تساؤالت الاسر، تساعدهم على مواكبة أطفالهم حسب سنهم، سواء من خالل الحوار أو عبر وضع قواعد عملية متفق عليها مع الاطفال لتحقيق التوازن واالستفادة المثلى من منافع الانترنيت والوقاية من أضراره.

كيف يمكن لي أن أحمي طفلي وليست لي دراية كافية بالانترنيت ؟

قد يكون طفلك على دراية بتكنولوجيا الانترنت بشكل أفضل منك، أو أن تكون معلوماتك غير كافية لفهم ما يتوجب فعله في مواقف معينة لحمايته. ورغم ذلك، فهذا ال يمنع من أن تتصرف مع طفلك بخبرة البالغين وبمهارات حياتهم وحسهم السليم، لمناقشة معايير السالمة الالكترونية.
إنك في وضع جيد يسمح لك بتقديم المشورة لطفلك وتوجيهه ودعمه للحصول على فوائد تكنولوجيا المعلومات واالتصاالت، مع التقليل في الوقت نفسه، إلى أدنى حد، من الاخطار المحتملة التي قد يتعرض لها. فمن خالل التوعية بالمخاطر المرتبطة باستخدام اإلنترنت، يمكنك مساعدة طفلك في التحكم بها والتخفيف منها.
كن يقظا بشأن الوقت الذي يقضيه طفلك على الانترنيت، اجعله يدرك أن حياته الافتراضية ال ينبغي أن تتجاوز حياته الحقيقية: شجعه على ممارسة الرياضة، على سبيل المثال، أو مرافقته إلى السينما أو المسرح والاندية الثقافية، والمشاركة في الانشطة االجتماعية.

google-playkhamsatmostaqltradent