مشروع المنهاج الجديد للغة الأمازيغية بسلك التعليم الابتدائي شتنبر 2021

مشروع المنهاج الجديد للغة الأمازيغية بسلك التعليم الابتدائي شتنبر 2021

مشروع المنهاج الجديد للغة الأمازيغية بسلك التعليم الابتدائي شتنبر 2021

يستند تدريس اللغة الأمازيغية على الثوابت التي يقوم عليها النظا م التربوي المغربي ، والتي تم تحديدها بمنطوق نص الدستور لسنة 2011 ، وكذا في مقتضيات القانون الإطار رقم: 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين، خاصة المادة 31 منه التي تنص على "جعل المتعلم الحاصل على البكالوريا متقنا للغتين العربية والامازيغية "، وكذا مضامين القانون التنظيمي رقم: 26.16 المتعلق بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفيات إدماجها في مجال التعليم وفي مجالات الحياة العامة ذات الأولوية، لا سيما الماد ة الثانية منه التي تنص على "تيسير تعليم اللغة الأمازيغية وتعليمها ونشرها" و "العمل على تهيئتها وتأهيلها وتطوير وتنمية استعمالها "، وكذ ا ما ورد في المادة الرابعة التي تحث على أن "تُدَرَّس اللغة الأمازيغية، بكيفية تدريجية، في جميع مستويا ت التعليم الأولي والابتدائي والثانوي الإعدادي والثانوي التأهيلي والتكوين المهني. كما يتعين أن يتم تعميمها بنفس الكيفية في مستويات التعليم الثانو ي الإعدادي والتأهيلي".

ويسعى تدري س اللغة الأمازيغية إلى الإسهام في بلو غ الغايات الكبرى لنظام التربية والتكوين المتمثلة في جعل المدرسة الوطنية الجديدة مفعمة بالحياة ومنفتحة على محيطها الوطني والعالمي. كما يرمي تدريس اللغة الأمازيغية، كذلك، إلى الانخراط في تحقيق الأهداف الأساسية لسياسة الدولة واختياراتها الاستراتيجية في مجال التربية والتكوين بشكل عام، وفي مجال المناهج والبرامج الدراسية بشكل خاص.

مشروع المنهاج الجديد للغة الأمازيغية بسلك التعليم الابتدائي شتنبر 2021



google-playkhamsatmostaqltradent