أخر الاخبار

طرق تدریس القراءة

طرق تدریس القراءة


تحسین المرونة في القراءة


1.القراءة الحرة
ھناك علاقة طردیة بین المرونة في القراءة و كمیة القراءة التي یقوم بھا التلمیذ خارج المدرسة

2.القراءة الجھریة للتلامیذ
• أ- یعتبر المعلم أو القارئ أنموذجا حیا یرى التلمیذ من خلالة كیفیة القراءة المرنة.
• ب- تمكن التلمیذ من الاستماع إلى موضوعات فوق مستواه في القراءة ومن مناقشاتھا,حیث أن قدرتھ على فھم المسموع قد تفوق قدرتھ على فھم ما یقرأ ھو بنفسھ.
• ج- تعطي التلمیذ خلفیة عن الموضوع أو القصة مما یولد لدیة رغبة في قراءة ذلك الموضوع أو القصة
• د- تمكن التلامیذ الأكبر سنا من القراءة للأصغر سنا 

3.القراءة المكررة أو تكرار القراءة:
• التسجیل
• القراءة الجماعیة أو المزدوجة
• قراءة القصص المرتبطة بخبرات التلمیذ

4-الانطباع العصبي:
في حالة صعوبة القراءة الشدیدة ,حیث إن التلمیذ یستمع للمعلم و ینظر إلى النص ,وتتلخص الطریقة في :
أ- یبدأ المعلم بقراءة الخمس عشرة إلى الثلاثین كلمة الأولى من القصة.
ب- یعید المعلم و التلمیذ معا قراءة ذلك الجزء مع إشارة المعلم إلى الكلمات حتى یصبح التلمیذ مستعدا لقراءة المقطع جھرا بدون مساعدة.
ج- یلاحظ المعلم الكلمات التي لا ینطقھا التلمیذ نطقا صحیحا أثناء القراءة.
د- یناقش المعلم و التلمیذ فحوى القصة.
ھـ- یطلب المعلم من التلمیذ وضع سجل یوضح تقدمة فیما یتعلق بالكلمات و سرعة القراءة ,ویكون ذلك في الیوم الثالث على الأقل من بدایة استخدام ھذه الطریقة
5 -قراءة الكتیبات قابلة التنبوء
6 -القراءة الصامتة المستمرة
7 -القراءة بمحاكاة المعلم أو القراءة بعد المعلم
8 -الاستطلاع أو النظرة العابرة

أسباب ضعف إدراك المقروء:

• ضعف تنظیم النص
• ضعف الذاكرة المشتغلة
• ضعف المعاني و النحو
• ضعف مفھوم التلمیذ للقراءة
• عدم الاستفادة من الخلفیة
• ھیمنة الخلفیة على الجدید
• صعوبة التعرف على
• ضعف القدرات فوق المعرفیة

متطلبات إدراك المقروء:

1-یعتمد فھم المقروء على ما یأتي بھ القارئ إلى المادة المقروءة
2-فھم المقروء عملیة لغویة
3 -فھم المقروء عملیة تفكیر
4 -یتطلب إدراك المقروء تفاعلا حیویا مع المعلومات المكتوبة


استراتیجیات إدراك المقروء

• تسبق القراءة ,وتستخدم أثنائھا,وتوظف بعدھا.
• بناء خلفیة لدیة بعرض بعض الصور و الأفلام و الحدیث عنھا أو بقراءة بعض القصص أو المقالات حول الموضوع ,على أن یتنبأ بما یمكن أن یدور حولة الموضوع .

تلخیص
• بعد القراءة مناقشة الموضوع ,مدى واقعیتھ أو لا ,ما قرأ

استراتیجیات التساؤل-أثناء القراءة:


1 -استراتیجیة سؤال الذات

أ- التفكیر السابق للقراءة
ب- التفكیر أثناء القراءة
ج- التفكیر بعد القراءة

ھناك أنواع أخرى لاستراتیجیة سؤال الذات كأن یفكر في الأسئلة العامة أثناء القراءة:

من أبطال القصة ؟
- ما ھدف القصة؟
ما المشاكل التي حدثت في القصة؟-لماذا حدثت؟
كیف حلت تلك المشاكل؟
أین المكان الذي حدثت فیھ القصة؟

2 .استراتیجیة العلاقة بین السؤال و الجواب

أ- المعلومات موجودة
ب- المعلومات تحتاج إلى تفكیر وبحث
ج- الجواب یتطلب الاعتماد على الذات


3-استراتیجیة طرح الأسئلة المتبادل

أ- یقوم المعلم باختیار المادة
ب- یقوم المعلم و التلمیذ بقراءة عبارة أو مقطع قصیر ثم یأخذ كل واحد منھما دورا في طرح أسئلة على الطرف الثاني حول الموضوع.


ثالثا:استراتیجیة التلخیص و إعادة صیاغة القصة بعد القراءة:


1 -استراتیجیة التلخیص:
أ- حذف المعلومات غیر الضروریة
ب- حذف المعلومات المتكررة
ج- وضع مصطلح رئیس بدلا من قائمة عناصر
د- اختیار عبارة رئیسة إذا لم یكن ھناك عبارة من قبل الكاتب.

2-استراتیجیة إعادة الروایة:
أ- الوضع
ب- المشكلة
ج- ترتیب الأحداث أو المشاھد
د - النتائج
ھـ - الخاتمة

- مرحلة النمذجة
- مرحلة القیادة
- مرحلة الاختبار


3-استراتیجیة صیاغة القصة بلغة القارئ
أ- اقرأ مقطعا من الموضوع
ب- أسأل نفسك
ج- أعد صیاغة الفكرة الرئیسیة و التفاصیل بلغتك

4-استراتیجیة المرور المتكرر
أ- المرور المسحي
ب- المرور المتعمق
ج- المرور الفرزي

5 -استراتیجیات القراءة النشیطة:
أ- إقرأ.
ب- غط.
ج- سمع.
د- تأكد.

• إن الاستراتیجیات السابقھ تساعد التلمیذ على تنمیة مھارات إدراك معینة،كتحریك أو تنشیط الخلفیة المعرفیة ،وطرح الأسئلة والإجابة علیھا،وتلخیص وتذكر وإعادة صیاغة ما تمت قراءتة.

الطرق التقلیدیة لتدریس القراءة


• طریقة أورتن . قلنقھام:
وتعتمد على تدریس التتبع والنقل والإملاء فیستخدم التتبع لمعرفة شكل الحرف وتسلسل الحروف لغرض الإملاء.
أما النقل فیفترض أنھ یفید في تنمیة الذاكرة البصریة،بینما الغرض من ألإملاء ھو إطالة فترة الانتباه السمعي وتنمیة القدرة على الربط بین المثیر السمعي والتصور البصري.

• طریقة فرنالد :
طریقة لتدریس القراءة للتلامیذ باستخدام اربع قنوات حسیة في التدریس ،وھي:السمع والبصر والحركة والمس ،وتعتمد على خبرات التلمیذ اللغویة كمنطلق حیث تستخدم الكلمات الموجودة في الحصیلة التلمیذ اللغویة كمثیرات للمعلم وتتكون ھذه الطریقة من

أربعة مراحل:
-تتبع الكلمات المكتوبة لمساً.
-النظر الى الكلمة المكتوبة قائلا أیھا .
-النظر والنطق .
-معرفة الكلمة بمقارنتھا بكلمة لدیھ .


• طریقة إنعاش القراءة:
ھو برنامج وقائي في طبیعتة یتخذ الاجراءات التالیة
- القراءة المالوفة: یتم اختیار المادة المالوفة لدى التلامیذ لتنمیة المرونة.

خلال ملاحظة التلامیذاثناء القراءة و تسجیل تلك - تحدیداھداف القراءة: یتم تحدید اھداف القراءة من الملاحظة وبناء علیھ یتم تحدید ھدف او ھدفین للقراءة.
تدریب التلامیذ على سماع الاصوات داخل الكلمات و - اعطاء فرص للكتابة: من خلال القراءة و الكتابة یتم على المرونة في القراغءة باستخدام الكلمات المعروفة لدیھم و زیادة المفردات الجدیدة و تدریبھم على الوعي

بالاصوات المكونة للكلمات
- الكتاب الاول و القراءة لاول مرة.

حالات خاصة 
عكس الكلمات
1 .تكتب الكلمة على بطاقة و یطلب من التلمیذ نطقھا و تتبعھا لمسا ثم نطقھا مرة ثانیة.
2 .تكتب الكلمة على ورقة او بطاقة ثم تغطى بورقة، وتسحب الورقة شیئا فشیئا
3 .تكتب الكلمة على ورقة او بطاقة و یوضح الحرف الاول بلون خفیف
4 .یوضح الحرف الاول من الكلمة بوضع علامة فوقة اوتحتھا


عكس الحروف
• كتابة الحرف و یقوم التلمیذ بتتبعھ ثم كتابتھا عدة مرات.
• استخدام صورة لتوضیح الحروف التي یعكسھا التلمیذ من خلال كتابة كلمات تبدا بتلك الحروفو یكتب فیھا مستقلا. 
• یمكن توضیح الحروف باعطاء عبارات تصف الحرف
مشكلة في معرفة الحرف الاول من الكلمة
• یملي المعلم 3-4 كلمات تبدا بنفس الحرف
1 .یكتب 3 كلمات تبدا بحرف واحد على ورقة مع ابعاد ذلك الحرف و كتابتھ على یمین تلك الكلمات. و یطلب من التلمیذ نطق الحرف الاول ثم نطق الكلمة كاملة.
مشكلة معرفة الحرف (الصوت) الاخیر من الكلمة
1 .تستخدم كلمة تنتھي بنفس الحرف
2 .یقوم المعلم بنطق الكلمة ثم یطلب من التلمیذ ان یاتي بكلمات تنسجم معھا حیث تنتھي بنفس الصوت
3 .یمكن كتابة كلمات ذات نھایة موحدة مع فصل تلك النھایة، وعلى التلمیذ الوصل بینھما نطقا مشكلة في حروف العلة (المد) اذا وردت في وسط الكلمة
1 .على التلمیذ اختیار الكلمة الصحیحة ثم كتابة كلمات قد حذف منھا الحرف المراد تعلیمة وعلیھ اكمال الناقص.
2 .كتابة كلمات على بطاقة بحیث یلون الحرف لجذب انتباه التلمیذ الاشارة الى الكلمات بالاصبع وتحریك الشفاة عند القراءة الصامتة

1 .تجنب اختیار المادة الصعبة
2 .الاشارة الكثیرة بالاصبع تكون احیانا مؤشرا الى وجود مشكلة بصریة
3 .بیان اثرھما السلبي على القراءة للتلمیذ
4 .ربما یكون استخدام القلم اول خطوة نحو الغاء الاشارة بالاصبع.

البرامج

محتویات البرنامج 

1 .التشخیص: ادوات جمع المعلومات و اسالیب التشخیص و ادوات من صنع المعلمین. یجب ان یكون ھناك اسالیب متنوعة لجمع المعلومات.
2 .الخطة الفردیة: لابد من وضع خطة فردیة تعكس نتائج التشخیص، و تحتوي على اداء التلمیذ الحالي، و كیفیة وزمان ومكان تلبیة تلك الاحتیاجات. كما یجب ان تحتوي على برنامج صیانة وتعمیم لكل ما یتعلمھ.
3 .المواد: یجب توفیر مواد كثیرة ومتنوعة یستطیع المعلم والتلامیذ الوصول الیھا بسھولة.
4 .قیاس و متابعة تقدم التلمیذ: یمكن متابعة تقدم التلمیذ بشكل یومي و على فترات متقاربة ربما تكون اسبوعیة ومتباعدة كان تكون شھریة. ففي الرصد الیومي لتقدم التلمیذ معززا لھ بجانب معرفة مدى تقدمھ نحو الھدف
5 .تقییم دوري لفاعلیة البرنامج: یلزم تقییم البرنامج دوریا في نھایة كل عام لاجراء التعدیلات اللازمة لرفع مستوى تقدیم الخدمات شمولیة البرنامج

1 .الاصوات و الحروف و العلاقة بینھما و الوعي بالاصوات داخل الكلمة
2 .التعرف على الكلمات
3 .بناء حصیلة المفردات
4 .المرونة (السرعة و الاتقان)
5 .ادراك المقرؤ

الاسس العامة البرنامج

1 .التقلیل من القلق: على البرنامج محاولة خفض مستوى القلق لدى التلمیذ قبل التشخیص او التدخل، ویمكن ذلك بالحدیث الودي مع التلمیذ و اللعب معھ، او باستخدام اسالیب الارشاد النفسي
2 .مساعدة التلمیذ على الشعور بالنجاح
3 .التشخیص المستمر: فعملیة التشخیص ثم التدریس فالتشخیص مرة ثانیة تعتبر حجر اساس لكل برنامج قراءة
4 .بدایة الدرس بمراجعة: لصیانة المھارة التي سبق تعلمھا
5 .وضع ھدف للقراءة: الحرص على وضع اھداف للقراءة
6 .اختیار المواد الملائمة: على البرنامج اختیار المواد المشوقة و الممكنة القراءة
7 .التاكید على الدافعیة
8 .اعطاء فرص للقراءة الصامتة: یعقب كل قراءة فرصة للاسئلة لمعرفة مدى الفھم
9 .اشتمال البرنامج على انشطة كتابیة مرتبطة بموضوعات القراءة
10 .غرس حب التعاون و الثقة في التلامیذ
11 .استخدام الوقت بفاعلیة
12 .مشاركة ولي الامر في البرنامج
13 .الصیانة
14 .التعمیم

الاسالیب العامة للتدریس

یجب ان یقتصر البرنامج على اسلوب واحد من اسالیب تدریس القراءة، فتنوع الاسالیب یعطي البرنامج مرونة كبیرة في تحقیق احتیاجات التلامیذ ومواجھة اسالیبھم المختلفة في التعلم.
1 .الاسلوب البصري: یعتمد على التمییز البصري للحروف و ھیئة الكلمات
2 .اسلوب الصوتیات: یعلم التلامیذ رؤیة العلاقة بین الصوت و الحرف، فیتعلم التلامیذ كیف ینطقون الحروف ویجمعونھا لتكوین كلمات، كما یساعدھم على نطق الكلمات الجدیدة من خلال نطق اصوات حروفھا نطقا مدمجا

3 .الاسلوب اللساني: یستخدم الكلمة الكلیة بدلا من الاصوات و جمعھا،مؤكدا على العلاقة بین اللغة الشفویة و الكلمات المكتوبة. ویركز ھذا الاسلوب على تدریس جذور الكلمات ثم ابدال الحروف الاولى من الكلمات واحدة فتكون الكلمات متشابھة في املائھا وتترك شواذ الكلمات حتى یتعود التلمیذ على الكلمات عادیة الكتابة.
4 .اسلوب الخبرة اللغویة: تستمد الكلمات التي تدرس مما یقولة التلمیذ كروایة قصة
5 .اسلوب اللغة الكلیة: یركز التدریس على المعنى بدلا من تعلم فك الرموز

6 .الاسلوب الشخصي او الفردي: اعطاء التلمیذ الفرصة لاختیار مادة القراءة التي یرغبھا و السیر حسب قدرتة. المعلم یقوم بتدریس التلمیذ مھارات التعرف على الكلمات و مھرات الادراك للمقرؤ تبعا لاحتیاج كل تلمیذ

استراتیجیات التدریس العامة

نظریات التدریس الاساسیة كالنظریات السلوكیة و المعرفیة و التعلم الاجتماعي.
استخدام الحاسب و التقنیة المتقدمة تساعد التلامیذ اثناء تعلم المھارات بالتردید المتكرر والتمارین. وتشمل التعرف على الكلمات و الادراك و بناء المفردات و معرفة الحروف واصواتھا و التحلیل البنائي للكلمات. كما ان بامكان الحاسب اعطاء تغذیة راجعة لفظیة للتلمیذ وقراءة الكلمات التي لا یستطیع قراءتھا.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -