تعليم بريس تعليم بريس
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

مديرية الرشيدية : لقاءات تواصلية لمواكبة الدخول المدرسي 2017-2018

مديرية الرشيدية : لقاءات تواصلية لمواكبة الدخول المدرسي 2017-2018

تعليم بريس :
مديرية الرشيدية : لقاءات تواصلية لمواكبة الدخول المدرسي 2017-2018
طلية ايام 4-5-6 شتنبر 2017 بقاعة الاجتماعات بالأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين جهة درعة تافيلالت، تراس السيد المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي بالرشيدية، لقاءات تواصلية لمواكبة الدخول المدرسي 2017-2018 . همت الاطر الادارية ، الادارة التربوية بمختلف الاسلاك التعليمية ، اطر المراقبة التربوية و المادية و المالية ، اطر التخطيط واطر الاعلام و التوجيه.
وتندرج هذه اللقاءات في إطار تنفيذ مقتضيات مقرر تنظيم السنة الدراسية و تنفيد المذكرات الوزارية و الاكاديمية الرامية الى جعل الدخول المدرسي 2017-2018 دخول مدرسي ناجح و متميز.
وترتكز هذه اللقاءات على مقاربة تشاركية تعتمد على التواصل الفعال وتوسيع دائرة الاشراك والاستشارة ،في إطار الانسجام التام مع توجهات الوزارة الرامية إلى التعبئة الشاملة لتوفير الشروط الملائمة لإنجاح الدخول التربوي وضمان انطلاق الدراسة في مواعيدها المحددة ، كما تسمح بتأمين موسم دراسي منتظم ومستقر يمكن التلميذات والتلاميذ بمختلف المناطق من الاستفادة من زمن التعلم كاملا في ظروف تتسم بالجودة وفي محيط يتميز بالجاذبية . مع التأكيد على ضرورة تفعيل دور كل المتدخلين في العملية التعليمية التعلمية كل من موقعه ومسؤوليته لتحقيق الاهداف المسطرة و الرفع من مؤشرات مخرجات المنظومة التربوية.
هذا وقد شهدت مختلف هذه اللقاءات، القاء كلمة توجيهية من طرف المدير الإقليمي السيد عبد الرزاق غزاوي ، شدد من خلالها على مواصلة التزام الحزم والجدية في تدبير كل ما يتعلق بالشأن التعليمي في إطار التشريعات الجاري بها العمل وذلك من خلال استحضار الضمير المهني وروح المسؤولية .
كان اول اجتماع مع رؤساء المصالح الاقليمية حيث ركز السيد المدير الاقليمي على ضرورة التجند الدائم و اليقظة المستمرة لمواكبة كافة العمليات الخاصة بالدخول المدرسي على مختلف الجوانب و السهر على ضمان توفير كل المستلزمات لاستقبال التلاميذات و التلاميذ وخاصة الذين يستفذون من الدعم الاجتماعي سواء الداخلين او الذين يستفذون من الاطعام او النقل المدرسي ضمانا لبداية فعلية للدراسة يوم 7 شتنبر 2017 في ظروف تضمن الانصاف وتكافؤ الفرص.
و اعتبارا لمحورية الادارة التربوية في العملية التربوية فقد عقد اجتماعات حسب المناطق التربوية و حسب الاسلاك التعليمية و كانت البداية بكلمة شكر وامتنان من ظرف السيد المدير الاقليمي للسيدات و السادة المديرين على المجهودات الجبارة التي بدلوها في عملية تأهيل المؤسسات التعليمية في جو يسوده التطوع ونكران الذات حيث و في زمن قياسي تمت تعبئة كافة الموارد المالية و البشرية الكافية بالقيام بالاصلاحات و الترميمات الكفيلة بجعل جل المؤسسات التعليمية مؤسسات جدابة مؤهلة لاستقبال دخول مدرسي متميز ،هذا الى جانب القيام بكل العمليات المصاحبة للدخول المدرسي من حيث عملية مليون محفظة ،التسجيل و اعادة التسجيل ، عمليات الدعم الاجتماعي فيما يخص الداخليات و النقل المدرسي، بالإضافة الى العمليات الروتينية الخاصة بالبنيات التربوية و استعمالات الزمن ضمانا لاحترام الزمن المدرسي من خلال البداية الفعلية للدراسة يوم7 شتنبر 2017 مع ضرورة الالتزام بمبادئ الحكامة و احترام الاجراءات الادارية التي تبنتها المديرية خلال الموسم الماضي من اجل تامين الزمن المدرسي ومحاربة الغيابات غير القانونية .

هذا و من جهة اخرى الح السيد المدير الاقليمي على ضرورة تنفيد برامج العمل السنوية الخاصة بكل مؤسسة على حدة ، ومن خلالها اجراة المشاريع المندمجة للرؤية الاستراتيجية حيث على اساسها سيتم تقييم مؤشرات الادلاء كل من موقعه و كل حسب مسؤوليته. 

وفي اجتماع مع اطر المراقبة التربوية و المالية و اطر الاعلام و التوجيه حضي الشق التربوي بالحيز الاكبر لمداخلة السيد المدير الاقليمي اعتبارا لما له من اهمية في البرنامج السنوي للمديرية ومن خلاله البرامج السنوية للمؤسسات التعليمية و خاصة الشق التربوي داخل الفصل الدراسي المتعلق بتحسين النتائج الدراسية وتجويد التعلمات من خلال: الدعم التربوي و تأمين الزمن المدرسي والمواكبة التربوية والنهوض بمنظومة القيم ،استكمال البنيات والآليات الضرورية لمأسسة وتفعيل أنشطة الحياة المدرسية ،و دلك من خلال المواكبة المستمرة للمؤسسات التعليمية في اجرأة مشاريعها التربوية بموازاة التأطير الصفي للسيدات و السادة الاساتذة وخاصة المتعاقدين فوجي 2016 و2017 .كما دعا السيد الاقليمي كافة الحضور الى الاستمرار في تعزيز المكتسبات المتحققة في مجال تشجيع التعليم العلمي و التقني و المسالك الدولية فبعد عمليات التجريب و التعميم بالثانوية التأهيلية سجلماسة و تبنيها كتجربة رائدة على الصعيد الوطني وجب استغلالها و الاستفادة من انجازاتها و تعميمها على كل المستويات التأهيلية .كما دعا الى توسيع تجربة تدريس المواد العلمية المنجزة الموسم الماضي بإعداديه المسيرة بصفة استباقية قبل اصدار المذكرة الوزارية و لقيت استحسانا كبيرا من لدن الاساتذة و التلاميذ.

يشار أن اللقاءات عرفت تدخلات للحضور عبروا من خلالها على استعدادهم الدائم للمساهمة في انجاح كل المحطات و ضمان نجاح كل البرامج الاصلاحية للمنظومة التربوية لمكانتها كاسبقية وطنية و لما لها من تأثير محوري على الفرد و المجتمع.

عن الكاتب

Taalim Press

التعليقات


حمل تطبيق تعليم بريس على متجر التطبيقات:
اشترك في صفحتنا علي الفيس بوك للتوصل بالجديد:
انضم لمجموعة موارد الأستاذ والمدير والتلميذ علي الفيس بوك :
مواضيع أخرى قد تهمك


جميع الحقوق محفوظة

تعليم بريس