السبورة التفاعلية، بعض الإقتراحات من أجل استعمال أفضل

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/آخر الأخبار/9
آخر الأخبار

أكتوبر 11، 2016

11:19 م

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
تعليم بريس :
السبورة التفاعلية، بعض الإقتراحات من أجل استعمال أفضل :
عزيز جناني
يمكن للسبورة التفاعلية أن تلعب دورا مهما داخل حجرة الدرس خصوصا بالنسبة للمتعلم في المرحلة الإبتدائية، وذلك بفضل التفاعلية التي جعلت السبورة تتحول من مجرد وسيلة تدوين وعرض إلى وسيلة تحفيز وجذب للإنتباه. فيما يلي، أتقاسم معكم بعض النقاط التي يجب أخذها بعين الإعتبار من أجل استعمال السبورة التفاعلية بشكل أفضل :

1. قبل بداية الحصة الدراسية يجب التأكد من معايرة شاشة العرض مع شاشة الحاسوب، تمكن المعايرة من ربط مختلف نقاط شاشة العرض بنظيراتها على شاشة الحاسوب، وبهذه العملية يتعرف الحاسوب بدقة على مكان وضع الإصبع أو القلم على شاشة العرض ويكون النقر أو الرسم أكثر دقة.

2. بعد تحديد المورد الرقمي المراد عرضه على السبورة التفاعلية يجب دراسة تفاعليته الوظيفية قبل موعد حصة الدرس تفاديا للارتجال أمام التلاميذ، أي يجب تشغيل المورد الرقمي ومعرفة محتوياته ووظيفة كل عنصر تضمه واجهته، وذلك لتفادي النقر مثلا على مواضع ليست معدة تقنيا لذلك، أو التقدم في الوقت الذي تريد فيه الرجوع إلى الخلف، أو محاولة سحب صور في حين أن التقنية التي يجب استعمالها هي النقر وليس السحب….

3. لتفادي رفع الكتاب المدرسي في كل مرة أمام التلاميذ والطلب منهم بفتح كتبهم على صفحة معينة، و الاستفاضة في شرح ما يجب القيام به دون التأكد إن كانوا كلهم قد فهموا المطلوب، يمكن استعمال السبورة التفاعلية لعرض صفحات الكتاب المدرسي بشكل أكثر وضوحا، والعمل على المحتوى بشكل جماعي، بفضل أدوات برنامج السبورة التفاعلية يتحول الكتاب المدرسي الورقي إلى كتاب رقمي، استعمال هذه التقنية خلال الأسابيع المخصصة للدعم يؤدي إلى نتائج جيدة.

4. يمكن للسبورة التفاعلية أن تكون وسيلة لبث صورة مكبرة لسطح مكتب المدرس أثناء القيام بتجربة خلال حصة النشاط العلمي مثلا، وبذلك يتفادى وقوف التلاميذ في ازدحام وتدافع حوله. كما يمكن للمدرس بث النتائج التي توصل إليها تلميذ أو مجموعة تلاميذ مباشرة من دفاترهم ومن سطح طاولتهم على السبورة التفاعلية ليشاهدها الجميع. من أجل القيام بذلك وبدون الحاجة إلى كاميرا احترافية ولا أسلاك توصيل، يمكن الاستعانة بكاميرا الهاتف الذكي المُتَّصل لاسلكيا مع السبورة التفاعلية بتقنية بسيطة وبجودة عالية مضمونة دون الحاجة للإنترنت، مع إمكانية تسجيل المحتوى المصورمن خلال الهاتف الذكي على الحاسوب بالصوت والصورة ومشاركة الملف مع الجميع.

5. من بين مزايا السبورة التفاعلية إمكانية تسجيل المحتوى المعروض، سواء تعلق الأمر بالمحتوى المكتوب أو الرسومات والصور التي يتم إدراجها، لذلك يجب تفادي مسح المحتوى إذا امتلأت السبورة والقيام بتسجيل الملف مع عرض صفحة بيضاء جديدة لإكمال العمل. بهذه الطريقة يصبح لحصة الدرس ذاكرة يمكن الرجوع إليها فيما بعد أو تشاركها مع التلاميذ نهاية الحصة.

إرسال تعليق

ترقيات و امتحانات