توقيف أجرة مئات الأساتذة وسط صمت مريب للنقابات

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/آخر الأخبار/9
آخر الأخبار

أبريل 02، 2014

12:01 م

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
تعليم بريس :
مصطفى ملو
فوجيء مئات الأساتذة المجازين المقصيين من الترقية بالشواهد و الذين دخلوا في وقت سابق في إضراب عن العمل دام لأكثر من ثلاثة أشهر بتوقيف أجرتهم لشهر مارس.
و ذكر الأساتذة المعنيون بأنهم لم يتوصلوا بإشعار مسبق بتوقيف أجرتهم كما هو جاري به العمل في قانون الوظيفة العمومية,كما اعتبروا هذا التوقيف إجراء تعسفيا لا مبرر له و خرقا سافرا للقانون و انتهاكا لحق هو من أهم الحقوق الدستورية ألا وهو الحق في الإضراب, و هو الانتهاك الذي لم تشهد له الشغيلة التعليمية سابقة حسب المعنيين الذين توعدوا الوزارة بالعودة "لزلزلتها" ما لم تسرع تسوية وضعيتهم المالية.
يحدث هذا في ظل صمت مريب للنقابات التعليمية التي التزمت الصمت حيال تمادي وزارة التربية الوطنية في إجهازها على أبسط حقوق الشغيلة, إذ لم تصدر إلى حد الآن أي بلاغ بهذا الشأن و لم تقم بأي رد فعل لإيقاف هذه الإجراءات اللاقانونية و غير المسبوقة رغم توصلها بعشرات الشكاوى إقليميا و وطنيا.

إرسال تعليق

ترقيات و امتحانات