وزارة التربية الوطنية تتعسف على الأساتذة خريجي مراكز مهن التربية والتكوين

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/آخر الأخبار/9
آخر الأخبار

أغسطس 04، 2013

10:38 م

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي

تعليم بريس

رضوان بليبط

أسفر إعلان وزارة التربية الوطنية عن النتائج الأولية لتعيينات الخريجين من المراكزالجهوية لمهن التربية والتكوين برسم السنة التكوينية 2012 -2013 ،عن ضجة سافرة بين صفوف نساء ورجال التربية و التعليم،نظرا للأخطاء الفادحة التي ارتكبها المسؤول على "البرنام" الخاص بتعبئة طلبات التعيين؛إذ يلاحظ المتتبع لهذه النتائج أن الوزارة تعسفت على عدد كبير من الأساتذة السابقين الذين ولجوا مراكز التربية والتكوين ،ذلك أن الوزارة صنفت المتزوجين منهم ضمن نوع الاستحقاق (3)،وغير المتزوجين ضمن نوع الاستحقاق(5)،وبالفعل استفاد البعض وعينوا وفق هذه المعايير،إلا أن عددا آخر لا يستهان به من هؤلاء الأساتيذ السابقين تم تعيينه وفق نوع الاستحقاق(7)؛إذ أخطأ المسؤول المركزي عن "البرنام" بالرباط في معالجة هذه الطلبات،و ظهر جليا في صفحات النتائج الأولية المعلن عنها في موقع الوزارة،اعتبار هؤلاء الأساتذة خريجين جدد وغير متزوجين(الاستحقاق 7).إن هذه الأخطاء الجسيمة تدل لا ريب على فشل" البرنام" وعجز الوزارة عن توظيف التكنولوجيا الحديثة،و نحيط القارئ الكريم علما بأن الأخطاء السالفة الذكر ولدت استياء عميقا لدى المتضررين الذين عبروا عن رفضهم لهذه التعيينات الظالمة التي بنيت على أساس معلومات مغلوطة،لأن ما بني على باطل بالضرورة باطل.وقد نظم الأساتيذ المعنيون بالأمر وقفات احتجاجية أمام مقر وزارة التربية الوطنية بالرباط،منذ يوم الأربعاء 31 يوليوز،ولا يزال الاحتجاج مستمرا بعد تجاهل الوزارة للمحتجين وتعنت السيد وزير التربية الوطنية و تعسفه على بعض الأساتذة حينما استقبلهم و اتهمهم بمخادعة الوزارة ،مدعيا أنه ليس لهم الحق في ولوج مراكزالتربية والتكوين،وأنه لن يصحح الأخطاء التي ارتكبها موظفو الموارد البشرية،لذلك قال بالحرف: سوف "نفزع"هؤلاءالأساتذة كي يكونوا عبرة للأجيال القادمة .
في ظل هذه التعسفات غير المسبوقة التي تتناقض و المذكرات الوزارية وتسلب الأستاذ حقوقا باتت بديهية ،يرتأي الأساتذة ضرورة تدخل النقابات التعليمية لتبني هذه القضية والدفاع عنها؛إذ لا يعقل أن تستمر الوزارة في أخذ قرارات تعسفية انفرادية ،في حين تقف النقابات التي تمثل الشغيلة التعليمية مكتوفة الأيدي مكممة الأفواه.كما يطالبون الحكومة في شخص رئيسها بالتدخل حماية لحقوق كفلها الدستور المغربي لكل مواطن من مواطني المملكة.

إرسال تعليق

ترقيات و امتحانات